8‏/11‏/2012

ممدوح الولي يخفض مكافأة حضور «عمومية الأهرام» من 6 آلاف إلى 500 جنيه

أكمل المقال

كشف مصدر داخل مؤسسة "الأهرام" عن نشوب أزمة بسبب قرار ممدوح الولي رئيس مجلس الإدارة  تخفيض مكافأة حضور اجتماع الجمعية العمومية للمؤسسة المختصة لاعتماد الميزانية التقديرية للعام المقبل، من 6 آلاف جنيه للفرد الواحد إلى 500 جنيه.

وأضاف المصدر- الذي تحفظ على ذكر اسمه- أن أعضاء الجمعية العمومية البالغ عددهم 50 فردا أعلنوا التذمر ضد القرار.

وأشار إلى أن قرار الولي جاء نتيجة الوضع المالي الذي تمر به المؤسسة، وشعور رئيس مجلس الإدارة بأن قيمة المكافأة التي كانت تُصرف في السنوات السابقة لاجتماع واحد مُبالغ فيها بغير مستند لقانون أو لائحة.

في السياق ذاته، انتاب صحفيو المؤسسة ردود أفعال غاضبة نتيجة المبالغة في تقدير قيمة المكافأة والتي كانت تُخصم من موارد المؤسسة السنوات السابقة، مشددين على أهمية إعادة انتخاب الجمعية العمومية خاصة أن بعض أعضائها تم تعيينهم من قبل صفوت الشريف في عهد النظام السابق.

ودعوا مجلس الشورى لتحديد موعد انتخابات الجمعيات العمومية للمؤسسات الصحفية القومية بما يتوافق مع أهداف الثورة من تحقيق الكرامة والمحافظة على المال العام ومكافحة فساد المكافآت.

واتفقت آراء عمال إدارة التوزيع بالجريدة مع موقف صحفييها، ما دفع رابطة "حماية حقوق العمال" داخل المؤسسة للتهديد بالتصعيد في حال صرف تلك المكافآت بالمبالغ السابقة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق